الإثنين 6 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

مش أول مرة.. مش ابن النادي.. لماذا يختار «فتحي» الرحيل دائمًا ؟

لم تتفاجأ جماهير الأهلي كثيرًا بخبر رغبة أحمد فتحي قائد الفريق الأول لكرة القدم بالنادي ونجم منتخب مصر، الرحيل عن أسوار النادي الذي لم يحمل مع غيره أى من البطولات التي جعلته يستحق أن يكون قائدًا في الملعب.



 

ولم تنس الجماهير من هو "الجوكر" الذي سجل اول أهدافه مع الأهلي أمام الزمالك بموسم 2007/2008 وطالما كان محاربًا قويًا وكان أقوى الاسباب التي جعلت من الاهلي بطلاً للدوري المصري عام 2009 بتسديدته اليسرى في مرمى طلائع الجيش عند الدقيقة 96، ليصل الأهلي لمباراة فاصلة أمام الاسماعيلي ويفوز بها ويتوج بالدوري، وكم كان من أفضل قاطعي الكرات من الخصوم وكيف كان صعبًا أن يمر من جانبه أفضل نجوم العالم إذا كانوا منافسيه وهو بقميص الأهلي أو بقميص المنتخب الوطني.

 

وعلى الرغم من ذلك وبعد 12 عامًا قضاها مع الأهلي، إلا أن فتحي، الذي غادر صفوف الإسماعيلي وكان يؤكد انه لن يخذل المدينة الصفراء العاشقة لكرة القدم، وانتقل إلى شيفلد يونايتد الإنجليزي عام 2007، ثم منه إلى الأهلي ومن القلعة الحمراء خرج مرتين على غير إرادة النادي، وذلك في عام 2013 عندما أراد الإنضمام إلى هال سيتي في الوقت الذي كان يحتاجه الأهلي وبشدة، وسمحت له الإدارة بالإعارة لمدة 6 أشهر، وفي عام 2014 طلب الرحيل مرة أخرى، عندما انتهت مدة عقده، ورفض العرض المالي الذي قدمه له مجلس إدارة الأحمر، وانتقل لفريق أم صلال القطري الذي تعاقد معه مقابل مليون دولار في الموسم الواحد، ولكنه لم يستمر كثيرًا حيث عاد بعد رحلة احتراف لم تكن موفقة وفتح له الأهلي أبوابه من جديد وكان حينها أقل فنيًا وبدنيًا من خروجه في نفس العام بكامل قوته.

 

وكررها في بداية عام 2018 ، عندما جلس مع مجلس إدارة الأهلي، لتحديد اتجاهه، كان الأهلي يحاول تجديد عقد الجوكر، المقرر له ان ينتهي مع نهاية الموسم، ولكن فتحي طلب 15 مليونًا في الموسم الواحد، وهو ما أنهاه المستشار تركي آل شيخ، بدفعه قيمة العقد لمساعدة الأهلي في الإبقاء على نجمه لموسمين إضافيين، ولولا هذا التصرف لكان فتحي خارج أبواب الأهلي .

 

وكان رد فتحي دائمًا في كل مرة أراد فيها الرحيل: "عايز أؤمن مستقبل أولادي والفلوس أهم من أي حاجة" وعلى الرغم من ذلك انتهى مشوار فتحي مع الأهلي ولم ينتهي مع جماهيره التي أحبته دائمًا لما يتصف به وقدرته على القتال من أجل الفوز ولا شئ غيره".

 

جدير بالذكر أن أحمد فتحي توج مع الأهلي، بدرع الدوري 10 مرات و3 مرات بدوري أبطال إفريقيا ومرتين رفع فيهما كأس السوبر الإفريقى و3 مرات كأس السوبر المصري ولقب كأس مصر مرة واحدة.