الخميس 16 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

بروتوكول تعاون بين الصحة وجامعة المنيا

أكد اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، أهمية التنسيق الفعال والمتكامل بين جميع قطاعات الصحة في المحافظة، وخاصة في مثل هذه الظروف الطارئة لمواجهة مرض كورونا المستجد، من خلال التعاون بين المستشفيات التابعة لوزارة الصحة والمستشفيات الجامعية.



 

جاء ذلك خلال اجتماع عقده المحافظ اليوم، بحضور الدكتور محمد محمود أبوزيد نائب المحافظ، دكتور أسامة بلبل وكيل وزارة الصحة بالمحافظة دكتور ناصر زغلول نقيب الأطباء، ودكتور طارق فتح الباب أمين عام نقابة الأطباء، دكتور أشرف عثمان مدير مستشفى الجامعة، دكتور نزار رفعت  مدير مستشفى القلب والصدر الجامعي، دكتور على قاسم مدير الطب الوقائي، دكتورة الشيماء علي طه مدير الترصد والوبائيات بمديرية الصحة، دكتورة هبة لبيب مدير المكتب الفني لوكيل وزارة الصحة.

 

وأعلن المحافظ، أنه سيتم توقيع بروتوكول للتعاون بين مديرية الصحة والمستشفى الجامعي، وكذلك نقابة الأطباء، لدعم المنظومة الصحية بالمحافظة، وخاصة في ظل الاحداث الطارئة، والتي تتطلب توحيد الجهود وتكثيف كافة سبل التعاون للتعامل مع فيروس كورونا المستجد، واتخاذ كافة الإجراءات الطبية التي سيتم الاتفاق عليها، وفقًا لمجموعة العمل المكلفة من الفريق الطبي من الصحة والجامعة لتشخيص الحالات وتحديد أوجه التعامل معها.

 

وأضاف "القاضي" أن البروتوكول، سيتضمن التعاون فيما يخص التجهيزات الفنية والأجهزة الطبية المطلوبة.

 

وأكد المحافظ أنه سيتم التنسيق مع رئيس الجامعة لتوجيه عميد كلية الطب، بالتنسيق مع نقابة الأطباء لعمل قوافل طبية بعدد من القري، والتي تم وضع مجموعة من الأسر بها تحت الحجر المنزلي من خلال توفير خدمات طبية متنوعة في عدة تخصصات وبشكل دوري.

 

وأوضح المحافظ أن تحسين ورفع كفاءة العاملين بالمجال الصحي، وتحسين الخدمة الصحية في كافة القطاعات الطبية المقدمة للمواطنين، تأتي في مقدمة اهتمامات الدولة، وخاصة في مثل تللك الظروف الطارئة، حيث ستشهد الأيام القادمة تنسيقًا وتفعيلًا كاملًا للتعاون بين مديرية الصحة وجامعة المنيا، للارتقاء بمستوى الأداء وتطبيق أفضل المعايير في أداء الخدمات  الطبية للمواطنين، مؤكدًا أن هناك تواصلًا يوميًا بين جميع أطراف المنظومة الطبية بالمحافظة لمتابعة ما يستجد من تطورات .