الأحد 31 مايو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

مطرب الشرفة وقت الحظر يكشف لبوابة روزاليوسف الكواليس

لم ينجح حظر التجوال في القضاء على روح الدعابة وحب الموسيقى لدى المصريين، حيث تفاعل الجيران مع المطرب الشاب أحمد حمادة بعد خروجه إلى شرفة المنزل في ظل حظر التجوال المفروض على البلاد، ليبدع في الغناء لبث الحياة في شوارع المحروسة، وذلك لتأكيد وحدتهم في مواجهة فيروس كورونا. 



 

 

 

 

وعبر عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن إعجابهم بهذه اللفتة التي تساعد السكان على رفع معنوياتهم والحفاظ على روح عالية للصمود وتحدي المرض.

 

"بوابة روزاليوسف" تواصلت مع أحمد حمادة صاحب فيديو الغناء، الذي عبّر عن سعادته على التفاعل الكبير الذي حققه مقطع الفيديو الذي ظهر فيه وهو يغني "اه حبايب" للمطرب السوري جورج وسوف، وقد لاقى المقطع رواجا كبيرا عبر موقع فيس بوك، وأبدى الآلاف إعجابهم بالغناء وأدائه الذي فاق سنه الصغيرة بكثير. 

 

وقال أحمد حمادة: "كان حلم حياتي منذ الطفولة دخول عالم الغناء، وأطمح إلى الوقوف على خشبة مسرح دار الأوبرا المصرية، وذاكرت من التراث ما يؤهلني أن أكون على قدر هذا الصرح الكبير".  

 

ونال أحمد حمادة شهرة فائقة منذ اكتشاف موهبته، حيث غزت فيديوهات غنائه السوشيال ميديا، والتي يظهر فيها بمظهره البسيط وهو يغني بصوت قوي ووجهه الملائكي وقسماته المعبرة.

 

وقبل أيام، تداول مستخدمو السوشيال ميديا فيديو لشاب يعزف في شرفة منزله وقت الحظر أغنية ديسباسيتو للمطرب لويس فونسى، نالت إعجاب الكثيرين، ما خلق حالة من المرح فى أول يوم للحظر فى ظل تفشي وانتشار فيروس كورونا.