السبت 8 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الفنانة عزة لبيب: الدراما عالجت بعض نماذج الأم بشكل "سلبي"

الفنانة عزة لبيب
الفنانة عزة لبيب

أكدت الفنانة عزة لبيب، أن الدراما والسينما قدمت شخصية الأم، بكافة أنماطها وصورها المُتعارف عليها، للإشادة برسالتها السامية، التي قدسها الله من فوق سبع سماوات، ليضع الجنة تحت أقدامها، تقديرًا لدورها في بناء الحضارات والأمم.



 

 

وأوضحت في تصريحات خاصة لـ"بوابة روزاليوسف"، أن المعالجات الدرامية لنموذج الأم "المُنحرفة" سلوكيًا أو أخلاقيًا، يستهدف في الأساس تسليط الضوء على مآلات تلك النماذج، للتنبيه بمغبة أفعالها وحصاد انحرافاتها.

 

 

وطالبت كتاب السيناريو والمؤلفين، بتحري الموضوعية في تناول مثل هذه النماذج الشاذة عن الفطرة السليمة، وعدم تقديمها بالمظهر "البراق" الذي يُكسبها التعاطف لدى جمهور المُشاهدين، مما ينعكس بالتبعية على على بعض شرائح المجتمع.

 

وعبرت الفنانة عزة لبيب عن امتنانها للصورة الراقية التي قدمتها أيقونات الفن المصري، والتي بلورت الصورة الذهنية للأم الحنونة والمعطاءة، وعلى رأسهن القديرة أمينة رزق،والعظيمة شادية، عايدة عبدالعزيز،كريمة مختار، ليلي طاهر، ومن جيل الوسط الرائعة سوسن بدر.