الإثنين 6 أبريل 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

اللاعبة آية الشامي: والدتي سبب نجاحي.. وحلم الأمومة مؤجل

جاء الاحتفال بـ"عيد الأم"، هذا العام، مُختلفًا عما سبقه من أعوام، ما بين الترقب والقلق والتقدير والاحتفاء، بالدور الأعظم الذي احتفت به الشرائع السماوية كافة، ورفعته إلى حد التقديس، ليطفئ القدر شموع الاحتفالات التقليدية، التي غالبًا ما كانت تشهدها بيوتنا، في مثل هذا التوقيت من كل عام.



 

فحب الأم وتقدير دورها والاعتراف بأفضالها علينا، لا يمكن أن يداريه أو يعيق التعبير عنه أي شيئ، وحتى لو اضطرتنا الظروف للتقوقع داخل منازلنا، وحرمتنا من تقبيل يد وجبين "ست الحبايب".

 

في عيد الأم .. وفي محاولة جادة لكسر رتابة هذا الموقف، "الذي لم نعتده حتى في سنوات الحروب"، والذي دخلنا إليه طواعيه، ضمن سلسلة طويلة من إجراءات "العزل" الاختياري والاحترازي.  

 

حاورت "بوابة روزاليوسف" مجموعة من النجوم، لتوجيه رسالة شكر وعرفان بالجميل، لمن حملتنا بين أضلعها 9 أشهر، واتسع لنا رحمها، فكان أشد رحابة من الكون بأسره.

 

وفي هذه السطور فتحت لنا آيه الشامي، "نجمة منتخب مصر والنادي الأهلي للكرة الطائرة" خزانة أسرارها، وكشفت العديد من خبايا علاقتها بوالدتها، والشخصيات الأبرز التي أضافت إليها كلاعبة، فإلى نص الحوار:

 

دور الأم في حياة آية الشامي؟

 

هي مصدر الدعم ونبع العطاء، وأي نجاح حققته فالفضل يعود إليها فيه بشكل كبير، وهي السند والدعم وقت الشدة، وبالأخص في فترة الإصابة، وتعلمت منها الكثير من القيم النبيلة، مثل الانضباط وحب الآخرين والعطاء، وإصلاح علاقتي بربي طوال الوقت، لذا فهي تمثل لي كل شيء.

 

أبرز اللاعبات اللائي تعاملتِ معهن عن قُرب، ومثَّلن لك القدوة والنموذج؟

تأتي على رأس القائمة التي ساهمت بجزء كبير في تشكيل وعيي وشخصيتي وأضافت إليَ، اللاعبة شريهان سامح، ومثلت لي القدوة والنموذج، في طريقة تعاملها مع الآخرين.

 

هل قدمت الدراما والسينما المصرية شخصية الأم بالشكل الأمثل؟

السينما والدراما المصرية تناولت دور الأم بشتى أشكاله وصوره، بوصفها العنصر الأبرز ومحور المنظومة الأسرية بكاملها، فهي أصل الحياة ونبع الحنان، وكافة القيم الإنسانية النبيلة خرجت من رحمها.

 

أفضل من جسدت دور الأم في الدراما والسينما المصرية قديمًا وحديثًا؟

لا تزال الراحلة كريمة مختار حاملة لواء نموذج الأم المعطاءة الحانية، وهي النمط الأقرب والمُحبب إلى قلبي كمشاهدة، فيما تحتل القديرة دلال عبدالعزيز موقعها بثبات، كأفضل من جسدن دور الأمومة أمام الكاميرات.

 

اللاعبة الأبرز التي أثرت في مشوارك الرياضي وكانت بمثابة الأم الثانية؟

أختي إنجي هي الأفضل والأقرب إلى قلبي، وتعلمت منها الكثير داخل الملعب وخارجه، وكانت بالفعل بمثابة أمي الثانية. 

 

أكبر مخاوفك وأحلامك كلاعبة؟

لا تزال الإصابة التي تعرضت لها تمثل حجر عثرة في مشواري كلاعبة، وأكبر مخاوفي ألا أعود لمستواي المعهود عقب التعافي، فيما يعد تمثيل مصر بدورة الألعاب الأولمبية أكبر أحلامي قبل الاعتزال. 

 

هل تطغى طموح اللاعبة على دورها كأم؟

بالطبع لا، فمشاعر الأمومة فطرة طبيعية، زرعها الله في قلوبنا منذ بدء الخليقة، ولا يمكن لأي شيئ آخر أن يُعادلها أو يحل محلها. 

 

أفضل أم "رياضية" من وجهة نظرك؟

اللاعبة يسرا عبدالكريم، هي الأفضل من وجهة نظري، واستطاعت التوفيق بين دورها ومسؤولياتها كأم، وطموحاتها كلاعبة بتناغم وتناسق تام. 

 

متى تسعى آية الشامي لتحقيق حلم الأمومة؟

أعتقد أنه لا يزال لديّ الكثير لتحقيقه كلاعبة، قبل اتخاذ قرار الارتباط وتحقيق حلم الأمومة. 

 

أصعب المواقف التي واجهت والدة آيه الشامي اللاعبة؟

بالتأكيد فترة أصابته كانت من أصعب الفترات التي مرت عليها كأم، وهانت معي كثيرًا بعد إجراء عملية غضروف الركبة. 

 

هل ثمنت الدولة دور المرأة بالشكل المناسب؟

أعتقد أن المرأة نالت حقها من التكريم والاحتفاء بشكل كافي، ومؤخرًا حظت بموقعها اللائق كعنصر فاعل في المجتمع.

 

أكثر موقف شعرتِ فيه والدتك بمشاعر الفخر والسعادة؟

بعد فوزي بأي بطولة، كنت أرى مشاعر الفرح والسعادة في عيونها. 

 

رسالة توجهها آيه الشامي في عيد الأم؟

رسالة حب وتقدير لأمي، هذه السيدة العظيمة، التي بذلت أقصى ما في وسعها لمُساندتي ودعمي، فوجودها في حياتي كان هو الدافع لأي نجاح حققته، وبدونها لم أكن لأحقق أي شيء.