الأربعاء 27 مايو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

"الصعود الحضاري لمصر من جديد" في إصدار حديث لهيئة الكتاب

على طريق جمال حمدان أصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب، برئاسة الدكتور هيثم الحاج علي، كتاب "الصعود الحضاري لمصر من جديد" للدكتور فتحي محمد مصيلحي.



 

 

يتألف الكتاب من ثلاثة أبواب تتكون من ستة عشر فصلا، جاء الباب الأول بعنوان "الشباب بين الانتحار المجتمعي وتجارب التنمية الحديثة وحلم الصعود"، ويشتمل على ستة فصول هي دورة الانتمائية وحلم الصعود الحضاري من جديد، والشباب في خريطة التحولات السكانية وأزمة التنمية بين التجارب السابقة وآفاق الحلول وخصوصية النموذج المصري في التنمية بين التأزم التنموي والانتحار المجتمعي، وأخيرا إعصار الدورة المكانية وتداعياته التسونامية.

 

 

ويتعلق الباب الثاني بالتنمية والتعمير بين التحديات والطموحات والتجربة الفرعونية، ويتألف من خمسة فصول هي استراتيجية التنمية والتعمير فيما بين الأجداد والأحفاد وطموحات التنمية وتحديات الموقف المائي، وتطوير الصناعات الصغيرة والمتناهية الصغر وتعديل برامجها، والمعمور الفيضي محمية بين التأهيل والحفاظ على الموارد وبينة المجتمع وشركاء التنمية.

 

 

أما الباب الثالث والأخير فقد جاء بعنوان "الخروج الصحراوي والوادي الموازي"، وضم أربعة فصول مثل تقويم الخروج العشوائي وتمدد المعمور المصري، وشراكة الجيش المصري في التنمية ومجتمعات واحات الورش والصوب نموذج تنموي بيئي وثقافي متوافق وآليات تفريغ المجتمعات القديمة وتشكيل المجتمعات الجديدة وسيناريو الخروج وترسيم الموطن الصحراوي الجديد.

 

 

ونسج المؤلف تصديرا بعنوان جمال حمدان الجغرافي المفكر والفيلسوف، وتضمن ثلاثة أبعاد مثل شخصية عبقرية وتطور الإنتاج الفكري عند حمدان وتطور الفكر الملتزم بقضايا الوطن وعمليات التفكير عند حمدان ومنهجياته وعلاقة حمدان بالمجتمع.