الخميس 9 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

والدة الشهيد محمد كريم : ابنى تمنى الشهادة ونالها

الإعلامى علاء خليل
الإعلامى علاء خليل

قالت السيدة إيمان والدة الشهيد  الضابط محمد كريم أحمد، ضيف ابن مركز كفر شكر بالقليوبية الذي استشهد على يد الإرهابيين أثناء إحدى المأموريات للقوات المسلحة   أنه فخر لنا ولكل مصر وأنه قدم روحه فداء لوطنه وأنه تمنى الشهادة ونالها. 



 

 

وأضافت الأم خلال استضافتها ببرنامج حبايب مصر مع علاء خليل المذاع على فضائية قناة الحدث اليوم وباقي أسرة الشهيد ملازم اول محمد كريم ضيف، أن ابنها الشهيد محمد كريم الشهير بكريم: كان شابا متدينا وكان حلم عمره أن يصبح ظابط جيش، والحمد لله ربنا حقق له امنيته ودخل الكلية الحربية وبقى ضابط، وبعد سنة وأربعة أشهر من تخرجه استشهد، ويوم تخرجه في الكلية الحربية قال لزملائه انا اتخرجت أخدت شهادة وباقي ليا شهادة، فالحمد لله كريم بطل وكان طول عمره نفسه في الشهادة من وقت ما اتخرج، وكان ابنا بارا بوالدته ووالده وكل من يعرفه. 

 

 

وأضافت الأم أن قريتهم (اسنيت) بالقليوبية كلها  حزنت عليه كثيرا.

 

 

فيما قال والده أحمد ضيف أن ابنه بطل منذ مولده، وتابع :"انا اسميته محمد كريم نسبة للزعيم السكندري محمد كريم الذي حارب الاستعمار".

 

 

وأضاف أن محمد كريم نموذج للعسكرية، وكان أصدقاؤه يلقبونه بالسيسي الصغير.

 

 

وتابع الأب أن يوم اعدام الإرهابي هشام شهيد كان يوم فرح وعيد بالنسبة له وكل أسرة، مضيفا أن هذه لم تكن اول ضربة للإرهابيين ثأرا للشهداء، وانما سبقه الإرهابي احمد عبد العزيز السجيني وكان أرهابيا خطيرا، وتابع لولا رجال الجيش والشرطة لما كنا نجلس هنا.

 

 

واضاف والد الشهيد محمد كريم: "لا ننسى فضل الجيش في التكريمات الخاصة بالشهيد محمد كريم، وكذلك قامت الوزارة بإطلاق اسمه على مدرسة الثانوية التي تعلم بها الشهيد، وناشد والد الشهيد وزير الاوقاف ان يتم ضم مسجد الشهيد محمد كريم للوزارة، حيث إنه بنى مسجدا له على نفقته الخاصة عام ٢٠١٦، وصدر له قرار بالضم إلا أنه لم  ينفذ حتى الآن.