الجمعة 3 أبريل 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

جنة على الأرض.. "صمداي" بيت الدلافين بمرسى علم

ما زالت الطبيعة المصرية تبهرنا بجمالها منقطع النظير وتنوعها البيئي المذهل، ورحلتنا اليوم عزيزي القارئ إلى قطعة من الجنة على مسافة 14 كيلومترًا جنوب مرسى علم، وهي إحدى المحميات الطبيعية التي تجذب سنويا آلاف الزائرين من حول العالم للتمتع بمياهها الفيروزية وممارسة رياضة الغطس.



 

 

https://rosaelyoussef.com/UserFiles/NewsInnerImages/2020/03/09/655673/20180608142740604_20200309042108.jpg

 

 

وجهتنا إلى "محمية صمداي" أو كما يطلق عليها بيت الدولفين، حيث تضم أكبر تجمع للدلافين على مستوى إفريقيا كما أنها فريدة من نوعها في الشرق الأوسط وتعد الثالثة على مستوى في العالم بعد جزر هاواي والبرازيل، تبلغ مساحتها 4 كيلومترات مربعة، وتأخذ شكل حدوة الحصان عرضها 500 متر وطولها 900 متر.

 

https://rosaelyoussef.com/UserFiles/NewsInnerImages/2020/03/09/655673/marsa_samaday_20200309042145.jpg

 

 

تعد صمداي من أجمل المناطق التي تضم الشعاب المرجانية المختلفة، وتم إعلانها في عام 2000 كمنطقة طبيعية، نظرا لعدد الدلافين الكبير فيها، وكان السبب الرئيسي في تسميتها "صمداي" نسبة إلى طائر الصمد، الذي كان دائم التواجد بهذه المنطقة أثناء هجرته.

 

https://rosaelyoussef.com/UserFiles/NewsInnerImages/2020/03/09/655673/25436195_1540060769411377_1243646211_n_689200_highres_20200309041731.jpg

 

 

 

https://rosaelyoussef.com/UserFiles/NewsInnerImages/2020/03/09/655673/86701565_116497316585625_1029630160522969088_o_20200309042038.jpg

 

 

 

تم تقسيم منطقة صمداي إلى مناطق مختلفة منها المنطقة A الخاصة باستراحة الدلافين، وممنوع على أي شخص دخولها، والمنطقة B للغطس فقط، والمنطقة C الخاصة بانتظار المراكب واللنشات السياحة ومنطقة D المسموح فيها بجميع الأنشطة.

 

 

ويمكن للزائر التمتع بتجربة فريدة من نوعها بالغطس وسط مئات الدلافين ومشاهدة الشعاب المرجانية المتنوعة ومنها "الصلب أو الكتلي والمرجان اللين ذو الشكل الشجيري والمرجان القرني"، ومشاهدة أسماك الفراشة والبراكودا والتونة.