الإثنين 24 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

ضابط يتنكر في شخصية ثري عربي للإيقاع بالجناة

سقوط شبكة تزويج القاصرات للأثرياء العرب

تعود بنا الواقعة، التى تم كشفها بمعرفة الإدارة العامة لمباحث الآداب، إلى فيلم  "لحم رخيص"، الذى أثار ضجة كبيرة وقت عرضه، حيث تم القبض على محفظ قرآن وعاطلين ومحام، متهمين بالاتجار في القاصرات وتزويجهن للأثرياء العرب، مقابل ٢٠٠ ألف جنيه للفتاة الواحدة.



 

كانت الإدارة العامة لمباحث الآداب، قد كشفت عن شبكة خطيرة للاتجار بالبشر يقوم فيها محفظ قرآن ومحام ببيع الفتيات القاصرات للأثرياء العرب، تحت ستار الزواج مقابل مبلغ ٢٠٠ ألف جنيه للفتاة.

 

وبحسب المعلومات، التى تلقتها الإدارة العامة لمباحث الآداب، تبين قيام عصابة بالاتجار في الفتيات القاصرات، وتزويجهن لأثرياء العرب، مقابل ٢٠٠ ألف جنيه للزيجة الواحدة.

 

وشكل اللواء خالد عبد العزيز، مساعد وزير الداخلية لمباحث الآداب، فريق بحث بإشراف اللواء عماد عكاشة نائبه، للإيقاع بالمتهمين وضبطهم.

 

وبدأت الخطة بقيام أحد ضباط الإدارة بالتنكر في شخصية ثري عربي، وطلب إحدى الفتيات للزواج منها، وقام بـاستدراجهم من محافظة الشرقية للمقابلة في منطقة العجوزة بالجيزة.

 

وفي الميعاد المحدد حضرت الفتاة القاصر، بالغة من العمر ١٣ عاما، وبرفقتها محفظ قرآن ومحام وشخصان آخران، وبحوزتهم عقود زواج عرفية، وصور لفتيات في أعمار ١٢ حتى ١٥ عاما، وتم القبض عليهم.

 

وكشفت التحريات، أن المتهمين يقومون بإيواء فتيات أخريات، وتم مداهمة المكان والتحفظ عليهم.

 

وتحرر المحضر، رقم ٤٤٩٤ لسنة ٢٠٢٠ العجوزة، وتباشر النيابة التحقيقات.