الأحد 27 سبتمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

رجاء الجداوي: لم أقدم دور بطولة ولكنني بطلة بما قدمت من أدوار

قالت الفنانة رجاء الجداوي إنها لم تقدم أدوار بطولة، إلا أنها تعتبر نفسها بطلة بما قدمت من أدوار؛ موضحة أن الأدوار الفنية ليست بحجمها ولكن بقيمتها وتأثيرها.



 

جاء ذلك خلال ندوة تكريم الفنانة رجاء الجداوي التي أقامتها إدارة مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة، وأدارتها الناقدة السينمائية ماجدة موريس.

 

 

ولفتت الجداوي إلى أنها ترى أن المسرح له قدسيته، مؤكدة أن عملها على خشبة المسرح لم يعطلها عن السينما والدراما. وأعربت عن سعادتها بوجودها في أسوان، مشيرة إلى أن مهرجان أسوان لأفلام المرأة يجمع مزيجا مميزا من الإعلاميين والصحفيين والفنانين وصناع السينما والأهالي المحبين للفن وهو أمر مفيد للمحافظة وأهلها. وعبرت الفنانة رجاء الجداوي عن سعادتها البالغة بتكريمها خلال افتتاح مهرجان أسوان الدولي لسينما المرأة، مشيرة إلى أنه أمر يدعو للفخر لتكريمها من مهرجان ببلدها، لافتة إلا أنها عندما تلقت خبر الجائزة شعرت بنجاح كبير وتتويج لما قدمته في مسيرتها. 

 

واسترجعت رجاء الجداوي ذكريات عملها في فيلم "دعاء الكروان" مع النجم أحمد مظهر والنجمة فاتن حمامة، قائلة "في أول يوم تصوير ذهبت للنجمة الكبيرة فاتن حمامة غرفة المكياج ودخلت دون استئذان وطالبتني بالخروج من الغرفة وطرق الباب، وتعلمت في هذا العمل حب الالتزام وكيفية التعامل مع المحيطين بي ويومها قررت أن أفكر في كيفية فرض الاحترام علي الآخر من خلال تعاملي معهم". وأكدت الجداوي أنها تعتبر مشاركتها في فيلم "إشاعة حب" الأصعب في مسيرتها؛ لأنها كانت في بدايتها وكان يشارك به قمم فنية مثل يوسف وهبي وعمر الشريف وسعاد حسني، مشيرة إلىي أنها كانت تخشي مواجهتهم ولكنهم ساعدوها كثيرا. 

 

وقالت إن الفنان داة في يد المخرج ليحول الشخصية إلى مشاعر يراها الجمهور، مؤكدة على أنه تحترم جميع المخرجين الذين عملت معهم وتعلمت منهم الالتزام، مضيفة أنها تعلمت من فاتن حمامة وسميحة أيوب الالتزام والتمثيل وتعلمت من أشرف عبد الغفور اتقان اللغة العربية. وأشارت إلى أنه تحب العمل مع الأجيال الشابة، وأنها ترى أن الجيل الجديد رائع لأنه "يعيش في ظروف أصعب مما مررنا به".