الأحد 27 سبتمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الأغا "المقاول" بـ"الوكالة"

https://twitter.com/turkeyaffairs/status/1227454644881936384?s=21



 

شن كمال أوغلو، زعيم المعارضة التركية، هجومًا لاذعاً على رجب أردوغان، الرئيس التركي، بسبب سوريا.

 

وقال، في فيديو نشره موقع شؤون تركية: "يجب أن يتخلى أردوغان عن فكرة المقاول لتنفيذ مشروع الشرق الأوسط الجديد، فنحن لا نريد الاقتتال مع أي أحد من جيراننا، ولا نريد الدخول في حرب بالوكالة، حتى لا يدفع جنودنا الثمن، لا نريد مزيدا من القتلى في صفوفنا".

 

وجاء هجوم أوغلو على أثر الهزيمة التي أحلت على الأغا بإدلب، في إطار عدوانه على سوريا.

 

رجب أردوغان، الرئيس التركي الداعم للإرهاب، وحزبه "العدالة والتنمية" الذي وافق على إرسال جنود إلى ليبيا عقب العدوان على سوريا دفع أبناء النواب أموالاً للهروب من الجيش.

 

الفضيحة كشفها مذيع تركي و نشر موقع تركيا الآن فيديو الحلقة والتي تندر فيها المذيع علي استغلال أردوغان وحاشيته الدين والقرآن في لعبتهم السياسية الرخيصه وعدوانهم علي الاكراد بسوريا ثم الاتجاهإلى ليبيا.

 

وقال المذيع في الفيديو: "يوجد 260 ابنًا لنواب حزب العدالة والتنمية الحاكم دفعوا أموالًا بدل تأدية الخدمة العسكرية أليس هذا عيبًا؟ ألا تخجلون؟

أيها البشوات في نظام أردوغان أنتم تعرفون الله والقرآن! فلتخجلوا فأنتم لا تذكرون حتى أسماء الشهداء، هؤلاء الشباب يموتون هناك وأنتم تقفون رافعين أيديكم وتقولون: "ليرحم الله شهداءنا"  ويقولون: «يا لهم من عائلات سعيدة، فهم عائلات شهداء» يقولون بطل، أبطال، كل هذا كلام فارغ فهم لا يعلمون حتى أسماءهم ولا يدركون ماذا حدث؟ مات 4 جنود تمام يا أخي، نرسل غدًا بدلًا منهم فالشباب الفقراء كثيرون أما من لديهم نقود، فيدفعون أموالاً بدل الالتحاق بالعسكرية".