الأحد 20 سبتمبر 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

أحمد الجندي في حوار خاص لبوابة روزاليوسف

مايسترو الخماسي الحديث: طموحي رفع علم مصر بأولمبياد طوكيو

- أنهيت الموسم الماضي في التصنيف السابع عالميا



- أحلم بالاحتراف .. وسيأتي في الوقت المناسب

 -  طموحي الوصول لصدارة التصنيف العالمي للخماسي الحديث

 

رغم صغر سنه الذي لم يتجاوز ال20 عاما الا انه يعد احد أبرز نجوم لاعبي الخماسي الحديث على مستوي العالم لذلك اختاره الاتحاد الدولي للعبة للعام الثاني على التوالي كافضل ناشئ علي مستوى العالم انه اسطورة و مايسترو الخماسي الحديث المصري أحمد الجندي الذي حرصت "بوابة روزاليوسف " علي التواصل معه ومحاورته من خلال تلك السطور .

 

  _صف لنا شعورك بعد اختيار الاتحاد الدولي للخماسي لك كأفضل ناشئ لعام 2019؟ 

 

   سعيد وفخور بهذا الانجاز وهذا نتاج جهد وعرق في التدريبات والمعسكرات والمشاركة في البطولات ولذلك كلل المولى عز وجل مجهودي ووفقني وللعلم هذه المرة فخور بالإنجاز اكثر من المرة الاولي فالوصول الي القمة سهل ولكن الحفاظ عليها صعب

 

 _ماذا عن مشوارك من أجل التأهل الي طوكيو؟ 

 

 

  استعد مع زملائي في المنتخب حاليا لخوض منافسات بطولة كأس العالم رقم 1 المقرر إقامتها بمصر خلال نهاية فبراير علي ملاعب نادي بلاتينيوم بالتجمع الخامس وبعدها سنشارك بطولة كأس العالم رقم 2 ورقم 3 وتقام البطولتين ببلغاريا نهاية شهر مارس ثم الاشتراك ببطولة كأس العالم رقم 4 بالمجر خلال شهر إبريل ثم الاشتراك بنهائيات كأس العالم للكبار بكوريا في الأول من مايو قبل المشاركة بالأولمبياد ويعقبها الاشتراك ببطولة العالم للناشئين والناشئات ببولندا خلال شهر سبتمبر.

 

 _ماذا عن تصنيفك العالمي حاليا؟

 

 

   أنهيت الموسم الماضي في التصنيف السابع عالميا واولمبيا وسيبدأ التصنيف بداية من اول بطولة سنشارك فيها وهي بطولة المجر الدولية لان الاتحاد الدولي للعبة يقوم مع بداية كل عام بتجميع النقاط للاعبين مع بداية كل عام حتي نهايته فقط .

 

 _كيف تري فرصتك في المنافسة علي ميدالية اولمبية في طوكيو؟ 

 

   كبيرة جدا فقط احتاج الي بعض من التركيز وان يحالفني الحظ والتوفيق من أجل التتويج بميدالية اولمبية في طوكيو. 

 

 _هل تعتبر مشاركتك في أولمبياد طوكيو في حالة تأهلك رسميا الاولي لك علي الصعيد الأولمبي؟   

 

 بالفعل في حالة توفيقي ونجاحي في التأهل إلى المنافسات الأولمبية ستعتبر مشاركتي الأولمبية الاولي فمازال عمري صغيرا فعمري حاليا 19 عاما.

 

 _ما عدد ساعات التدريب التي تخوضها يوميا؟ 

 

  8 ساعات يوميا مقسمة علي الخمس منافسات التي تضمها لعبة الخماسي وهي السباحة والسلاح والفروسية والجري والرماية.

 

  _ماذا عن حلمك وطموحك القادم؟  

 

   رفع علم مصر في أولمبياد طوكيو وتتويجي بالذهبية الأولمبية والوصول الى صدارة التصنيف العالمي للعبة قبل المنافسات الاولمبية. 

 

_ماذا عن حلم الاحتراف الخارجي؟  

 

 بالتأكيد موجود وهو حلم أي لاعب أو لاعبة وسياتي في الوقت المناسب.