عاجل
الأربعاء 24 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
اعلان we
البنك الاهلي

عاجل.. قصة تطور "كحك العيد" من الدولة الفاطمية إلى الجمهورية الجديدة

كحك العيد
كحك العيد

يا كحك العيد يا بسكويت.. كلمات فلكلور مصري يرردها الناس للاحتفال باقتراب عيد الفطر المبارك، كما انها تعتبر جزءا من مظاهر الاحتفال لذلك يتهافت الجميع لشراء الكحك والبيتي فور والغريبة والبسكويت.



 

 

 

 

ومن حوالي عام 1500 قبل الميلاد تم نحت على إحدى جدران مقبرة "نخت رخ مي رع"، وهو الوزير الخاص بالملك تحتمس الثالث نقشًا لامرأة تحمل سلة فوق رأسها مملوءة بالكعك المنقوش وتردد العديد من الاحاديث أن زوجات الملوك المصريين القدماء كانوا يقدموا للكهنة القائمين على هرم خوفو خلال يوم تعامد الشمس على حجرة دفن "الملك خوفو".

 

 

 

 

 

وكانت عادة إعداد الكحك في المناسبات من زمن أجدادنا القدماء المصريين، كما أن هناك نقشًا على حائط المقبرة، يُبين لنا المقادير بالتفاصيل وكيفية خلط عسل النحل بالسمن وتقليبه على النار، ثم إضافة الدقيق مع التقليب حتى يأخذ شكل العجين فكون سهل تشكيله ثم يتم يوضع في الفرن أو يتم قليه.

 

 

ومع بداية العهد الطولوني أمروزير الدولة الطولونية بصنع كعكا محشو بالدنانير الذهبية وتقديمه على مائدة دعا إليها أهم الشخصيات في الدولة، وعرف هذا الكعك باسم "افطن له" أي انتبه واحظر الدينار الذهبي داخل كعكتك.

 

 

 

دار الفِطرة

 

وفي عهد الدولة الفاطمية خصص مكانًا خاصًا بصنع الكعك تم تسميتها "دار الفِطرة"، ويتم توزيع الكعك منها على عامة الشعب وتُصرف معه الأقمشة المنقوشة والملابس كهدايا للنساء،كما أنه كان يُصرف لدار الفطرة كميات كبيرة من الدقيق والفستق والعسل والزعفران والسكر والزبيب وغيرهم من مستلزمات خبز الكعك احتفالا بالعيد.

 

واستمر كافة المصريين بصنع الكحك حتي في زمن المماليك فبجانب، فابتدعوا طرق جديدة في النقشه والتزين فكتبوا عبارات مثل "كل هنيئًا واشكر"، و"كل واشكر مولاك"، و"بالشكر تدوم النعم" علي الكعك.

 

 

 

 ولا يزال متحف الفن الإسلامي حتى الآن يحتفظ بقوالب تزيين الكعك التي ساعدت في كتابة تلك الكلمات، وعادة خبز الكحك للاحتفال بعيد الفطر المبارك انتقلت من مصر إلى سائر انحاء العالم العربي، حتى لو اختلفت المسميات والحشوات وطريقة التقديم واء كانت بسكر أو بدون سكر، وعلى الرغم  من الظروف الاقتصادية يظل الجميع مهتم بشراء وخبز الكحك والبسكويت والغريبة والبيتي فور.

 

وفي السنوات الأخيرة، شهدت صناعة كحك العيد تطورًا كبيرًا بإدخال عناصر ومواد غذائية ذات قيمة كبيرة في استفادة جسم الإنسان، حيث أولت الدولة المصرية اهتمامًا كبيرًا بهذه الصناعة التي يهتم بها المصريون.

 

تعرف على أسعار كحك العيد

 

  • الكحك السادة يبدأ سعره من 150 جنيها للكيلو
  • والغريبة تبدأ سعرها من 170 جنيها للكيلو
  • كحك الملبن يبدأ سعره 140 جنيها
  • كحك بالمكسرات يبدأ سعره من 210 جنيها
  • أما البيتي فور يبدأ سعره 170 جنيها للكيلو
  •  ويبدأسعر بسكويت العيد من 130 جنيها للكيلو

 

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز