عاجل
الأربعاء 24 أبريل 2024
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
اعلان we
البنك الاهلي

عاجل.. "الأصفر" يلمع من جديد على خلفية التوترات الجيوسياسية

سبائك الذهب
سبائك الذهب

ارتفعت أسعار الذهب إلى 2,300.6 دولار أمريكي للأونصة للعقود الآجلة التي تم تسليمها في يونيو، وهو ما يمثل اليوم السادس على التوالي من الزيادة للمعدن الثمين ويحطم الأرقام القياسية بشكل مستمر في الجلسات الأربع الماضية. 



 

 تغلب الذهب على "الرياح المعاكسة" للدولار الأمريكي

 

في الأيام الخمسة الماضية، تغلب الذهب على "الرياح المعاكسة" للدولار الأمريكي، على الرغم من أن ارتفاع أسعار الدولار غالبًا ما يقلل من جاذبية الذهب. 

علاوة على ذلك، يتغلب الذهب أيضًا على المقاومة الناتجة عن زيادة عوائد سندات الخزانة الأمريكية. 

كان الدولار الأمريكي قد ارتفع بفضل تقرير حديث أظهر أن التصنيع الأمريكي ارتفع في مارس للمرة الأولى منذ عام ونصف العام. 

وأظهرت البيانات الرسمية أن طلبيات المصانع انتعشت بشكل أفضل من المتوقع، في حين ارتفعت الوظائف الجديدة بشكل طفيف مقارنة بتقديرات فبراير، مما يشير إلى أن الاقتصاد الأمريكي يتعزز تدريجيا وتضيق فرصة أن يبدأ الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي خفض أسعار الفائدة اعتبارا من يونيو. 

ويأتي الارتفاع الأخير في أسعار الذهب أيضًا في الوقت الذي خفض فيه متتبع بنك الاحتياطي الفيدرالي من CME احتمال قيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بخفض أسعار الفائدة في يونيو من 60٪ إلى 58٪. 

وفي الأسبوع الماضي، بقي هذا الاحتمال عند 70%، مما يشير إلى تغير في التوقعات بشأن موقف السياسة النقدية لبنك الاحتياطي الفيدرالي. 

كما تزيد التوترات الجيوسياسية من الطلب على الذهب كأصل احتياطي آمن، وأدى الصراع المضطرب بشكل متزايد في الشرق الأوسط، خاصة بعد الغارة الجوية على القنصلية الإيرانية في سوريا، إلى زيادة المخاوف.

 وتوعدت إيران بالرد على إسرائيل، مما تسبب في مزيد من عدم اليقين الجيوسياسي في المنطقة.

 

كما ساهمت قيود العرض في ارتفاع أسعار الذهب، حيث تعمل البنوك المركزية على مستوى العالم على إضافة السبائك إلى احتياطياتها، مما يقلل من كمية الذهب المتاحة في السوق.

 

ليس هذا فحسب، بل قامت صناديق التحوط أيضًا بالتوقيع بنشاط على عقود شراء العقود الآجلة للذهب، مما أدى إلى ارتفاع سعر هذا المعدن.

 

ويساهم ارتفاع أسعار النفط في زيادة الطلب على الذهب، حيث يؤدي ارتفاع تكاليف الطاقة إلى زيادة الضغوط التضخمية، مما يجعل المعدن الثمين وسيلة جذابة لمواجهة التضخم.

 

ومع تضافر العديد من العوامل، وصل سعر العقود الآجلة للذهب التي تم تسليمها في يونيو إلى 2300 دولار أمريكي للأونصة للمرة الأولى في التاريخ.

 

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز