عاجل
الخميس 1 ديسمبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك الأهلي

من رحم جبل لبنان.. مغارة جعيتا لوحة فنية من الطبيعة الساحرة

مغارة جعيتا
مغارة جعيتا

لعشاق المغامرة والرحلات الجبلية، رحلتنا اليوم إلى مغارة جعيتا، واحدة من أهم المعالم السياحية الشهيرة في لبنان ومحطة جذب لآلاف السائحين سنويا من مختلف دول العالم.



 

 

تقع جعيتا على ارتفاع ٣٣٠ قدما بين الجبال اللبنانية الغربية وتبعد عن بيروت بحوالي ١٨ كيلومترا، وهي عبارة عن مجموعة كهوف جيرية كارستية تشكلت نتيجة  تفكك الصخور الجيرية، بفعل عوامل التعرية، ونتج عن ذلك تكوينات عجيبة وبديعة من شعاب ضيقة وتجاويف وقباب وقاعات وهياكل نحتتها الطبيعة على مر السنوات.

 

 

 تتكون جعيتا من طبقتين مغارة عليا جافة ومغارة سفلى مائية. تم اكتشاف الكهف السفلي بشكل رسمي وافتتح للعامة عام ١٩٥٨، ثم تم اكتشاف الكهف العلوي وافتتاحه رسميا للزوار عام ١٩٦٩.

 

 

يستمتع زوار المغارة العليا التي يبلغ طولها ٢٢٠٠ متر بالسير على الأقدام لمسافة ٧٥٠ مترا وعبور نفق يصل طوله ١٢٠ مترا، لمشاهدة الأعمدة الكلسية والصواعد والهوابط، ويتألف الجزء العلوي من ثلاث غرف أحدهم بيضاء والأخرى حمراء وحجرة ثالثة بارتفاع ١٢٠ مترا تقريبا هي أكبرهم.

 

 

تتميز مغارة جعيتا بأنها تحتوي على أطول نظام كهفي في الشرق الأوسط، والذي يصل طوله ٥.٦ ميل، كما يتدفق نهر جوفي من المغارة السفلية المائية، والذي يمكن للزوار مشاهدته مع بقية معالم الكهف السفلي المثيرة للإعجاب والدهشة بواسطة قوارب صغيرة تجوب الكهف في رحلة ممتعة.

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز